افتتحها أمس فاعتبرها مراقبون مصدراً للفتنة.. مطالبات بإغلاق اذاعة “عيدروس وهاني” في عدن

محرر 210 فبراير 2019
افتتحها أمس فاعتبرها مراقبون مصدراً للفتنة.. مطالبات بإغلاق اذاعة “عيدروس وهاني” في عدن

عدن نيوز - متابعات خاصة:

افتتح ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، أمس السبت رسمياً في مدينة عدن، أول إذاعة ومؤسسة إعلامية تابعة للمجلس الداعي لانفصال جنوب اليمن عن شماله.

وأطلق على الإذاعة التي افتتحها عيدروس الزبيدي رئيس ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي ونائبه هاني بن بريك، اسم “هنا عدن” كإذاعة استثمارية تتبع مؤسسة “هنا عدن للإعلام” التابعة للمجلس.

وستبث هذه الاذاعة من مدينة عدن الساحلية التي تتخذها الحكومة الشرعية المعترف بها دولياً عاصمة مؤقتة للبلاد.

وكان الصحفي اليمني المعروف أنيس منصور رئيس تحرير موقع هنا عدن و مركز هنا عدن للدراسات قد اصدر بلاغاً صحافيا يوم امس السبت اتهم فيه قيادة المجلس الانتقالي بسرقة الاسم التجاري والاعلامي لمؤسسته “هنا عدن” مطالباً الجهات المعنية بسرعة اغلاق المؤسسة والإذاعة المذكورتين أو تغيير اسميهما عملا بالقوانين واللوائح النافذة في الجمهورية اليمنية.

من جهة أخرى اعتبر سياسيون ومثقفون وناشطون واعلاميون افتتاح هذه الاذاعة مصدراً جديداً للفوضى في العاصمة المؤقتة عدن مطالبين الحكومة الشرعية بإغلاقها كونها ستكون مصدر فتنة وتدعو للفرقة وتمزيق النسيج الاجتماعي واثارة البلبلة حد قولهم.

رابط مختصر