قصة اغتيال اللواء صالح الزنداني (١)

محرر 16 فبراير 2019
قصة اغتيال اللواء صالح الزنداني (١)
صابر صبيره
صابر صبيره

عدن نيوز - كتابات:

كان مقرر ان يغادر اللواء الزنداني الى الرياض لتلقي العلاج وتفاجأنا عندما اوصلناه حينها مدرجات مطار عدن الدولي تفاجانا انهم ركبوه طائره اماراتيه وسفروه الى ابو ظبي..

انا حينها انصدمت كيف لهم ان يسفروه ابو ظبي ونحن متفقين الى تلك اللحظه انه يغادر الى الرياض وابلغت منسق الرئاسه الاستاذ حسين المفلحي وابلغنا انا وهو الرئاسه مباشره وابلغنا كل الجهات ان هذا يعتبر تصرف ارعن من قبل الضابط الاماراتي المرابط في مطار عدن الدولي وان الموضوع فيه واو …

ولكن حينها رضخنا للامر الواقع وماذا عسانا ان نعمل و لم يكن باليد حيله …وكان معي بمدرج المطار المرافق الشخصي ومدير مكتب الزنداني ومازالوا احياء اسالوهم …

وعندما منعونا امن المطار ان نقترب من الطائره الاماراتيه لعلنا نعترض على سفره ابو ظبي …

قلت للضابط الاماراتي حينها انتم بتاخيركم الطائره قتلتم اللواء طماح والان تريدوا تسفروا اللواء الزنداني الى ابو ظبي وهو صحيح معافى ولكن الظاهر يبدو انكم تريدوا تصفوه كما تسببتم بموت اللواء طماح عليهما رحمة الله

وللقصه بقيه وساتحدث لكم بالساعات والايام القادمه عن ماحدث امام عيني بحكم ااننا كنت مرافق للزنداني الى اخر لحظه مغادرته مطار عدن ..و لكي ابرى ذمتي امام الله والشعب والناس اجمعين …

والله المستعان

#صابرصبيره

رابط مختصر