يوم التحولات السياسية الكبرى لليمن

Editor13 أبريل 2019
يوم التحولات السياسية الكبرى لليمن
أ. مفضل اسماعيل غالب
أ. مفضل اسماعيل غالب

عدن نيوز - كتابات:

ما حدث اليوم في سيؤن هو محطة فارقة في مسيرة العمل الوطني عامة والبرلماني خاصة.

اما على مستوى العمل الوطني فهذا الحضور المكثف لكل الطيف السياسي اليمني الممثل في مجلس النواب، يبشر بمرحلة جديدة من الاصطفاف الوطني في مواجهة الانقلاب، وتجاوز فترة التشرذم والخلاف التي استفاد منها الانقلابيون ونفذوا من خلالها الى عمق المجتمع اليمني بكوارثهم واجرامهم.

كما عكس هذا اليوم التاريخي حيوية الشعب اليمني الذي تعود ان يبهرنا في كل المنعطفات التاريخية الهامة، ويؤكد فاعليته ووعيه واستعداده لانجاز التحولات التاريخية عندما تتاح له الفرصة.

لقد شكل الاجتماع انتفاضة هامة في وجه الانقلاب سيكون لها مابعدها فاضطلاع السلطة التشريعية بدورها بعد اربع سنوات من الغياب سيسهم اسهاما فاعلا في استعادة الدولة والجمهورية واسقاط الانقلاب وتحسين الاداء الحكومي بما يخدم مصالح الشعب.

كما ان انعقاد الجلسة في سيؤن له دلالة اكيدة على ان اليمن الاتحادي الذي رسمت خطوطه الرئيسة مخرجات الحوار الوطني هو طريقنا جميعا للتحرر والنهوض.
_شكرا لكل الزملاء الذين كانوا عند مستوى الحدث.
_ شكرا للرئيس هادي وحكومة الشرعية.
_ شكرا مملكة الحزم والعزم بقيادة خادم الحرمين وولي عهده الامين.

بقلم: أ.مفضل اسماعيل غالب
عضو مجلس النواب

رابط مختصر