الرئيس الروسي يحذر قادة العالم من الموافقة على خلق جنود معدلين وراثيا لا يشعرون بأى ألم أو خوف

محرر 125 أكتوبر 2017
الرئيس الروسي يحذر قادة العالم من الموافقة على خلق جنود معدلين وراثيا لا يشعرون بأى ألم أو خوف

عدن نيوز - وكالات:

قال الرئيس الروسى فلاديمير بوتين إن “الجنود الخارقين المعدلين وراثيا أسوأ من القنبلة النووية، وهذا الأمر قد يصبح قريبا حقيقة واقعية”.

وفى حديثه خلال مهرجان للشباب فى سوتشى، هذا الأسبوع، قال بوتين إنه يمكن خلق جيش من المحاربين المدربين، إذا لعب العلماء على الشفرة الوراثية للإنسان، بحسب ديلي ميل.

وحذر بوتين قادة العالم من الموافقة على خلق جنود معدلين وراثيا لا يشعرون بأى ألم أو خوف، لأن ذلك سيكون عواقبه وخيمة، وطالب بوضع تنظيمات صارمة لهذا الأمر.

وأكد بوتين أن البشرية مقبلة على فترة حرجة جدا فى المستقبل القريب، وستكون أسوأ من القنبلة النووية، لأن الجنود المعدلين وراثيا سيقبلون على القتل الجماعى نظرا لأنهم لا يشعرون، ولا يتألمون.

وأكد أن خلق جنود معدلة وراثيا ليست فكرة نظرية وستكون عملية قريبا، وهؤلاء الجنود المعدلين وراثيا قد يقدمون على عمليات القتل دون رحمة، واقترح أن يتفق قادة العالم على تنظيم صارم لمنع خلق جنود قتل جماعى.

 
رابط مختصر