الجيش الروسي يعتزم نشر نظاما جديدا لصواريخ أرض-جو أس-400 بالقرم

محرر 228 نوفمبر 2018
الجيش الروسي يعتزم نشر نظاما جديدا لصواريخ أرض-جو أس-400 بالقرم

عدن نيوز - متابعات:

أعلن مسؤول في الجيش الروسي الأربعاء أن نظاما جديدا لصواريخ أرض-جو أس-400 سينشر “في مستقبل قريب” في القرم، شبه الجزيرة الأوكرانية التي ضمتها روسيا في 2014 وحيث تصاعد التوتر منذ الأحد.

وقال الكولونيل فاديم استافييف المتحدث باسم المنطقة العسكرية الروسية الجنوبية كما نقلت عنه وكالة انترفاكس “في مستقبل قريب، سيتم نصب نظام الدفاع الجوي في موقع قتالي لحماية المجال الجوي للاتحاد الروسي”.

وتنشر روسيا باستمرار العتاد العسكري الجديد في القرم منذ أن ضمتها من أوكرانيا عام 2014. وجاء إعلان روسيا نشر الصواريخ في الوقت الذي تتبادل فيه الاتهامات مع كييف بشأن مواجهة الأحد.

وبحسب وكالة ريا نوفوستي فانه سينصب قبل نهاية السنة، لينضم إلى الأنظمة الثلاثة إس-400 الموضوعة قيد الخدمة أساسا في القرم.

والأحد وقع حادث بين خفر السواحل الروسي وثلاث سفن تابعة للبحرية الأوكرانية حاولت دخول بحر آزوف عبر مضيق كيرتش الخاضع لسيطرة روسيا، ما أدى إلى احتجاز السفن الثلاث قبالة القرم مع أفراد الطواقم البالغ عددهم 24 بحارا بينهم ثلاثة جرحى.

وهي أول مواجهة مسلحة بين أوكرانيا وروسيا منذ ضم شبه جزيرة القرم في آذار/مارس 2014.

ويرجح أن يكون نشر الصواريخ مخطط له منذ فترة طويلة لكن توقيت الإعلان عنه بدا أنه يهدف إلى توجيه رسالة لأوكرانيا والغرب مفادها أن روسيا جادة في الدفاع عما تعتبرها أراضيها ومياهها.

وكان مصدر في أجهزة الأمن الروسية أعلن في أيلول/سبتمبر لوكالة ريا نوفوستي أن نظاما رابعا من أنظمة إس-400 سينشر في القرم قرب دجانكوي المدينة الصغيرة الواقعة قرب “الحدود” مع أوكرانيا.

ونظام إس-400 البالغ مداه نظريا 400 كلم هو الأحدث بين أنظمة الدفاع الجوي والأنظمة المضادة للصواريخ، الروسية ويعتبر فخر صناعتها العسكرية.

وتم بيعه إلى الهند لكن أيضا إلى تركيا ما أثار غضب حلفاء غربيين لأنقرة داخل حلف شمال الأطلسي لا سيما واشنطن.

 
رابط مختصر