أكاديمي سوداني يهاجم الإمارات ويكشف مخططها لاستهداف الشعب والتمهيد إعلاميا لاستباحة دم الثوار

محرر 21 مايو 2019
أكاديمي سوداني يهاجم الإمارات ويكشف مخططها لاستهداف الشعب والتمهيد إعلاميا لاستباحة دم الثوار

عدن نيوز - متابعات:

شن المفكر والأكاديمي السوداني المعروف الدكتور تاج السر عثمان، هجوما عنيفا على الإمارات التي وصفها بأنه بدأت لعبتها في استهداف الشعب السوداني وشيطنة المتظاهرين عبر إعلامها تمهيدا لاستباحة دم الثوار.

وقال “عثمان” في تغريدة له على تويتر رصدتها (وطن):”بدأت الإمارات فعليا باستهداف الشعب والتمهيد إعلاميا لاستباحة دمه في اعتصام القيادة العامة”

وتابع معلقا على خبر أوردته “سكاي نيوز عربية” الموجهة من الإمارات يحرض على المتظاهرين:”يجب التمسك بالعمل الثوري السلمي ورفد الساحات وتجاهل الخلافات وسيتهاوى مخطط إسبرطة الصغيرة بسهولة فالشعب في أوج قوته وأدوات الامارات في أضعف حالاتهم”

وتظاهر عشرات السودانيين، اليوم الثلاثاء، أمام مقر سفارة الإمارات بالسودان لمطالبة السلطات الإماراتية بالكشف عن مصير المهندس السوداني فيصل عاصم، والذي اختفى في دبي إثر كشفه عن مؤامرة تحيكها أبو ظبي لتسليم السلطة في السودان للعسكريين .

ووفقاً لتسجيل صوتي بثه عاصم، على مواقع التواصل الاجتماعي، فإنه كان يجلس في أحد مطاعم دبي وخلفه الفريق طه عثمان الحسين الذي تحدث هاتفياً مع الفريق أول محمد حمدان دقلو الملقب بـ”حميدتي” نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان لإقناعه باستلام السلطة بدلاً من شباب الثورة .

وأضاف عاصم – وفقاً لتسجيله الصوتي الذي تسبب في اختفائه – فإن الفريق طه عثمان الحسين تحدث مع مسؤول إماراتي آخر أكد له أنه يحاول إقناع حميدتي باستلام السلطة بدلاً من الشباب والمدنيين .

ودشن ناشطون سودانيون هاشتاق #اختفاءشابسودانيبدولةالامارات، أكدوا فيه على مؤامرة أبو ظبي على الثورة السودانية ومحاولة التأثير على العسكر لإقناعهم باستلام السلطة .

 
رابط مختصر