بن حدور ثقب الفساد في النفط والعملة يعتدي على منشآت مصافي عدن وينفق أموال شركة النفط على اعمال البلطجة

محرر 125 مايو 2017
بن حدور ثقب  الفساد في النفط والعملة يعتدي على منشآت مصافي عدن وينفق أموال شركة النفط على اعمال البلطجة

عدن نيوز - خاص:

اقدم المدعو ناصر بن حدور مدير فرع شركة النفط-عدن بتمويل مليشيات مسلحة بمبلغ50الف دولار مستخدماً اياها في الاعتداء على منشأة عدن لتموين البواخر في التواهي التابعة لشركة مصافي عدن التي اقتحمها اليوم بصحبة مليشياته المسلحة والقيام بكسر اقفال اقسام المنشأة والاعتداء على العمال والموظفين.

وكان المدعو ناصر بن حدور قد حاول مساء الامس اقتحام المنشأة واجبار العمال على تفريغ سفينة محملة بالديزل تابعة لشركة النفط في خزانات المصافي بدون اي وجه حق ومخالفة للقانون ما اضطر العمال الى منعه.

على اثر ذلك دعا وكيل اول محافظة عدن احمد سالم ربيع، الى اجتماع لقيادة الشركتين(نفط عدن ومصافي عدن) صباح اليوم لحل الاشكالات وايقاف حدور عن ممارساته العبثيه، واثناء انعقاد الاجتماع ذهب حدور لاقتحام منشآت المصافي.

مصادر محلية تحدثت ان ازمة وتوتراً كبيراً نشب نتيجة هذه التصرفات اللامسؤلة من ناصر حدور لولا تدخل العقلاء لاحتواء الموقف.

يذكر ان شركة نفط عدن عليها مديونية كبيرة جداً لمصافي عدن ومن عدة اشهر وهي ترفض سداد الديون.

و في سياق اخر قام ناصر حدور مدير شركة نفط عدن باستغلال موقعه كمدير للشركة بمحاولات عديدة لاختطاف مهمة استيراد المشتقات النفطية في مخالفة صريحة ومنافية للقانون حيث قام بن حدور بالالتفاف واقناع رئيس الوزراء ووزير المالية باعتمادشركة نفط عدن للقيام بمهمة الاستيراد والتي من خلالها نفذ عدة عمليات استيراد وتصريف عبر السوق السوداء والاستيلاء على مليارات الريالات وايداعها في عدة حسابات مصرفية في شركات صرافة خاصة وعدم توريدها لمالية الدولة ولا
البنك المركزي.

واستغربت تلك المصادر صمت الحكومة ووزارة المالية إزاء هذا العبث وقيام بن حدور بعمليات غسيل لهذه الاموال.

وأوضحت معلومات من مصادر مؤكدة اتفاقه مع القطيبي للصرافة لتنفيذ عملياته المصرفية للتلاعب و تبديد،اموال الشركة وآخرها مصارفة50 الف دولار لعصاباته ومليشياته لاحداث عمليات بلطجة ضد مصافي عدن لصرف الرأي العام عن جرائمه والتغطية على قيامه باستخدام منصبه في استيراد المشتقات النفطية عبر شركة النفط فرع عدن بعد ان اوشك على انكشاف سره ومحاولته في تمرير صفقات نفطية مشبوهة.

الجدير ذكره انه تم كشف بن حدور في وقت سابق بكشوفات ووثائق تفيد قيامه بصرف مبالغ ماليه شهرية للانفاق على مليشياته فوضوية.

وهو الامر الذي اكدته احداث انقلاب عدن الاخير وانخراط حدور في تمويله والانفاق على فعالياته من اموال شركة النفط
ما استدعى قيام مدير مصافي عدن بتقديم شكوى لسلطات الدولة العليا حسب افادة مصادر مؤكدة.

واصدرت نقابة موظفي وعمال مصافي عدن بيان رفض وادانة ومطالبة بايقاف حدور وفساده وعمل حد لهذه البلطجة والتصرفات العبثية قبل حدوث تداعيات ليست في صالح شركة النفط ولا مصافي عدن ولا امن ولا استقرار عدن العاصمة المؤقتة

المصدرعدن نيوز
 
رابط مختصر