الأمم المتحدة: آلية جديدة لمكافحة المجاعة باستخدام أحدث التكنولوجيات

محرر 224 سبتمبر 2018
الأمم المتحدة: آلية جديدة لمكافحة المجاعة باستخدام أحدث التكنولوجيات

عدن نيوز - متابعات خاصة:

أطلق الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ما اسماها بـ”آلية العمل لمكافحة المجاعة” بالتعاون مع البنك الدولي وعدد من الشركاء.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أن الآلية ستستخدم أحدث التكنولوجيات المتطورة، بما فيها الذكاء الصناعي، بالتعاون مع شركات أمازون وغوغل ومايكروسوفت التي ساعدت في تطوير هذه الأدوات الجديدة.

وأكد أمين عام الأمم المتحدة أنه “في عالم الوفرة، لا يجد شخص من بين كل تسعة أفراد ما يكفيه من طعام، ويعاني 155 مليون طفل من سوء التغذية المزمن ليواجهوا مخاطر أثر التقزم طيلة حياتهم.”

جاء ذلك خلال الفعالية التي عقدت بمقر الأمم المتحدة أمس الأحد قبيل أسبوع المداولات العامة للجمعية العامة، حيث قال الأمين العام للأمم المتحدة غوتيريش:

“نحن هنا اليوم معا لأننا ملتزمون بإيجاد عالم خال من الجوع. يتعين أن نتمكن من تحقيق هذا الهدف البسيط. من خلال التكنولوجيا المتقدمة والمعرفة في المجال الزراعي، نستطيع كفالة حق الجميع في الغذاء…العام الماضي واجه تهديدا خطيرا بالمجاعة أكثر من 20 مليون شخص بأنحاء شمال شرق نيجيريا، والصومال وجنوب السودان واليمن. وبفضل العمل العاجل تمكنا من تجنب أسوأ الاحتمالات في هذه الدول الأربع.”

وتحدث الأمين العام عن أسباب تراجع جهود مكافحة الجوع، ومنها انتشار الصراعات وتنامي انعدام المساواة وآثار تغير المناخ.

وأكد ضرورة أن تكون الاستجابة لأزمة الجوع متعددة الأوجه، بدءا من المنع والعمل الإنساني إلى التنمية المستدامة.

وأشار غوتيريش إلى خطط زيادة برامج تحويل النقود وغيرها من سبل توجيه الموارد إلى النساء اللاتي يعانين بشكل غير متناسب في أوقات انعدام الأمن الغذائي.

وقال غوتيريش “من خلال آلية العمل لمكافحة المجاعة، نجدد تعهدنا بعدم التسامح إطلاقا مع حدوث المجاعة وانعدام الأمن الغذائي الحاد. نجدد تعهدنا بتوفير الطعام للجميع في عالمنا وضمان عدم تخلف أحد عن ركب التقدم.”

 
رابط مختصر