تعز: الجيش الوطني يخوض معارك ضارية ويكبد مليشيا الانقلاب خسائر فادحة على اكثر من جبهة

محرر 28 يونيو 2017
تعز: الجيش الوطني يخوض معارك ضارية ويكبد مليشيا الانقلاب خسائر فادحة على اكثر من جبهة

عدن نيوز - سبتمبر نت:

معارك ضارية توسع نطاقها الاربعاء لتشمل عديد مناطق في ريف ومدينة محافظة تعز جنوبي غرب البلاد بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية.
ففي معارك الجبهات الريفية افادت مصادر ميدانية “سبتمبر نت” ان قوات الجيش الوطني حققت تقدما نوعيا في عزلة بني عمر بمديرية الشمايتين، جنوبي تعز، بتمكنها من السيطرة على جبل الشرق بعد معارك ضارية شهدتها المنطقة منذ امس الاول “الثلاثاء”.
جبهة حيفان جنوبي شرق تعز هي الاخرى شهدت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش والمليشيا الانقلابية تركزت في منطقة العكاوش وجبال عزلة الاحكوم.
واندلعت المواجهات في حيفان بعد هجوم للعناصر الانقلابية تمكنت قوات الجيش الوطني من التصدي له واجبار عناصر المليشيا على التراجع والفرار.
وفي جبهة الصلو شرقي تعز دارت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش والمليشيا في قرية الصيار، رفقها قصف مدفعي مكثف لقوات الجيش الوطني استهدف مواقع عدة تتمركز فيها المليشيا بالمنطقة.
على صعيد جبهات المدينة شهدت الجبهة الشرقية تواصلا للمعارك الضارية بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية في محيط مدرسة محمد علي عثمان، ومحيط مبنى الأمن المركزي، فيما شهد محيط القصر الجمهوري ومعسكر التشريفات هدوءا حذرا.
بالتزامن شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية على مواقع وتجمعات المليشيا الانقلابية في تلة السلال ومنطقة الجند شرقي المدينة.
في السياق شهدت الجبهة الغربية لمدينة تعز معارك مماثلة استمرت لعدة ساعات بين قوات الجي والعناصر الانقلابية.
واندلعت المعارك في الجبهة الغربية بعد هجمات عنيفة تمكنت قوات الجيش من التصدي لها في جبل هان، والربيعي، وحذران.
وخلال معارك الجبهة الغربية تكبدت المليشيا الانقلابية خسائر كبيرة في العتاد اضافة الى سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوفها، طبقا لما ذكرته المصادر.
ولقي قيادي ميداني مليشاوي يكنى “ابو نصر” مصرعه وخمسة من مرافقيه في المعارك التي دارت في جبل هان مع قوات الجيش الوطني.
الى ذلك شهد شارع الاربعين في الجبهة الشمالية للمدينة مواجهات وصفت بالأعنف بين قوات الجيش والمليشيا الانقلابية.
وواصلت المليشيا الانقلابية استهدافها بالمدفعية وصواريخ الكاتيوشا الاحياء السكنية في مدينة تعز مخلفة عدد من الضحايا في صفوف المدنيين.
وتركز قصف المليشيا العشوائي على الاحياء السكنية شرقي وغربي المدينة، اسفر عن سقوط اربعة جرحى مدنيين بينهم اطفال.

 
رابط مختصر