مليشيات الحوثي تحول منزلاً في صنعاء القديمة إلى مركز لتحريض النساء

محرر 128 يناير 2019
مليشيات الحوثي تحول منزلاً في صنعاء القديمة إلى مركز لتحريض النساء

عدن نيوز - متابعات:

قالت مصادر محلية إن مليشيات الحوثي الانقلابية قامت مؤخراً بتحويل احد المنازل اليتي سيطرة عليها في صنعاء القديمة إلى مركزاً للتحريض الطائفي والتحشيد للجهاد، وكانت من قبل قد اتخذت ذات المنزل كثكنة عسكرية.

وأوضحت المصادر أن مليشيات حوّلت بيت الأحمر في صنعاء القديمة الى مركزًا تقيم فيه محاضرات تحريضية عقائدية للنساء في مديرية صنعاء القديمة.

وبحسب المصادر فإن الجماعة تستدرج النساء تحت مبرر إقامة دورات لتعليم الأشغال اليدوية، وما هي إلا خدعة لاجتذاب النساء إلى التسجيل في المركز ومن ثم إخضاعهن للمحاضرات الفكرية الخاصة بالمليشيات الحوثية.

وأكدت المصادر أن مليشيات الحوثي بدأت تدشين برنامج أعمال المركز منذ شهر، وتقوم بتدريس ملازم الهالك حسين الحوثي مؤسس الجماعة، في إطار سعيها لبث أفكارها وأجندتها الإرهابية تحت غطاء تعليم المهارات اليدوية.

وكانت مليشيات الحوثي قد استولت على بيت الأحمر في صنعاء القديمة بعيد انقلابها في الـ21 من سبتمبر 2014 وقامت بإغلاقه، ثم حولته إلى ثكنة عسكرية حوثية في 2015م، قبل أن تقوم بتحويله إلى مركزاً لبث أفكار الجماعة المتطرفة تحت غطاء الأنشطة الثقافية والتعليمية.

 
رابط مختصر