صفعة قوية لما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” من هذه المحافظة القوية

محرر 24 يوليو 2017
صفعة قوية لما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” من هذه المحافظة القوية

عدن نيوز - متابعات:

توالت رسائل التأييد والدعم من مختلف المكونات الحضرمية في الدخل الخارج، لمحافظ حضرموت الجديد اللواء فرج سالمين البحسني، وهو ما شكل صدمة لقادة المجلس الانتقالي الجنوبي الذي رفض قرارات الرئيس هادي واعتبرها كأن لم تكن.
وشكلت رسائل التأييد من المكونات السياسية والقبلية، لقرار الرئيس هادي، بتعيين البحسني محافظ لحضرموت خلفاً للواء أحمد بن بريك، ضربة قوية لمجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يتزعمه محافظ عدن السابق عيدروس الزبيدي وشكله عقب الإطاحة به في نهاية أبريل الماضي.
 
ورصد موقع “حضارم نت” المكونات والشخصيات الحضرمية، التي رحبت وأيدت قرار تعيين اللواء البحسني محافظ لحضرموت.
 
وجاء في المقدمة حلف حضرموت فرع الهضبة والساحل، الذي هنأ اللواء الركن “فرج سالمين البحسني” بمناسبة تعيينه محافظًا لمحافظة حضرموت وبقاءه قائدًا للمنطقة العسكرية الثانية ..
 
وقال فرع الحلف في بيان صادر عنه “إننا في الوقت الذي نتقدم فيه باسم أبناء حضرموت بالهضبة والساحل وقبائلها كافة بهذه التهاني للواء الركن “فرج سالمين البحسني” نعرب عن تأييدنا الكامل للقرارات التي أتخذها فخامة المشير عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية بتاريخ 29 يونيو 2017م” , مؤكدًا وقوفهم ومساندتهم ومؤازرتهم لها” .
 
وأعرب البيان عن الارتياح البالغ لهذا الاختيار الذ ي وصفه بـ”الصائب” في هذه المرحلة المهمة التي تحتاج حضرموت لكل المخلصين من أبنائها بما يحقق لها المزيد من المكاسب والانجازات في ظل الدعم المتواصل والموقف الأصيل للتحالف العربي وفي مقدمتهم الأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الأمارات العربية المتحدة .
 
من جهته، هنأت عشرة من الأحزاب والتنظيمات السياسية في محافظة حضرموت، اللواء الركن فرج سالم البحسني، بمناسبة تعيينه محافظاً لمحافظة حضرموت، إلى جانب قيادته إلى المنطقة العسكرية الثانية.
 
وأكدت الأحزاب أنه على ثقة كاملة بأن الرجل يمتلك من الإرادة والمقدرة ما يؤهله لقيادة دفة حضرموت للوصول بها إلى بر الأمان وتجاوز الصعاب وتحقيق ما يصبوا إليه كل أبناء حضرموت والعمل لتنال حضرموت كل ما تستحقه وتسعى إليه في ضل هذه الظروف.
 
 
وأوضحت انها مع جميع القوى الخيرة في حضرموت بمختلف إنتماءتها وتوجهاتها ستكون خير مساند ومعين له وسنبذل كل ما بوسعها لخدمة حضرموت.
 
وأضافت “سنجعل من حضرموت حزبنا الذي نلتف حوله جميعاً وبيتنا الذي نبنيه ونحميه جميعاً وسنعمل على رص الصفوف جنباً إلى جنب سلطة محلية وأحزاباً سياسية ومكونات على مختلف تنوعاتها لنتوجه جميعاٌ نحن البناء والتنمية”.
والأحزاب هي(التجمع اليمني للإصلاح – منظمة الحزب الإشتراكي حضرموت- المؤتمر الشعبي العام بجامعة حضرموت – التنظيم الوحدوي الناصري – التجمع الحضرمي الإتحادي – حزب الحق الجنوبي – حزب البعث العربي الإشتراكي – حركة النهضة للتغيير السلمي – اتحاد الرشاد اليمني – حزب التضامن الوطني).
 
كما هنأت رئاسة الهيئة العليا لمؤتمر حضرموت الجامع، بقرار الرئيس عبد ربه منصور هادي، بتعيين اللواء اللواء الركن “فرج سالمين البحسني” محافظًا لمحافظة حضرموت مع بقائه قائدًا للمنطقة العسكرية الثانية.
 
وتمنت في بيان لها للواء البحسني التوفيق والسداد في إدارة شؤون المحافظة وتحقيق تطلعات أبنائها خدميًا وأمنياً.
 
ودعت الحضارم في الدخل والمهجر بمختلف مكوناتهم وتوجهاتهم السياسية ومنظماتهم المدنية وشرائحهم الإجتماعية إلى مساندته والتعاون معه لبلوغ كافة الطموحات المشروعة لحاضر ومستقبل حضرموت.
 
من جانبها، دعت الكتلة النيابية بمحافظة حضرموت مساء اليوم الإثنين، أبناء المحافظة للوقوف إلى جانب اللواء فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت وقائد المنطقة العسكرية الثانية، لما يخدم المحافظة وينهض بها مستقبلاً.
 
وتقدمت الكتلة البرلمانية في بيان لها  بأحر التهاني والتبريكات للواء البحسني لنيله ثقة القيادة السياسية بتعينه محافظاً لمحافظة حضرموت، راجية من الله أن يعينه على تحمل هذه الأمانة ويوفقه في تأدية مهامه لما فيه صالح المحافظة وأهلها.
 
أما وكيل أول محافظ محافظة حضرموت الشيخ ورئيس حلف حضرموت، عمرو علي بن حبريش، وصف القرارات التي أصدها الرئيس عبدربه منصور هادي بتاريخ 29 يوينو 2017م، بالقرارات الصائبة.
 
ونشر بن حبريش منشور عبر صفحته بمنصة التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أوضح من خلاله وقوفه الكمال إلى جانب الشرعية ممثلة بالرئيس هادي والمحافظ الجديد لحضرموت فرج سالمين البحسني.
 
وأكد بن حبريش أنه سيعمل جنباً إلى جنب مع المحافظ البحسني في كل ما يصب في خدمة حضرموت وأهلها ويعمل على تطويرها واستقرارها خدميا وامنياً وبما يسهم في استتباب الأمن و الا
 
 
رابط مختصر