نازحوا الكدحة بلا غذاء ومأوى

محرر 318 يوليو 2017
نازحوا الكدحة بلا غذاء ومأوى

عدن نيوز – متابعات

افادة مصادر محلية اليوم الثلاثاء، إن 46 أسرة نزحت من منطقة الكدحة التابعة لمديرية المعافر غربي محافظة تعز إثر المعارك الدائرة بين قوات الشرعية والحوثيين.

وأضافت المصادر إن النازحين نزحوا إلى قرية الدار الجديد بدبع الداخل، وإنهم يعيشون في ظل ظروف إنسانية متردية، دون مأوى (خيام) أو مساعدات ولا يجدون حتى طعام يأكلونه.

وقالت بأن «السلطة المحلية بالمديرية والمحافظة في تعز لا تعلم ولا تقوم بأعمال الاغاثة ولا تدرك ان النازحين حالتهم المعيشية صعبة للغاية».

وقالت امرأة كبيرة في السن، إن «حالة الأطفال مأساوية، وربما تكون هناك حالات وفيات خلال الأيام المقبلة بسبب الجوع، وإن الناس تنقصهم كل احتياجات الحياة الضرورية ويتوسلون لكل من في قلبه رحمه انقاذهم بشربة ماء نقية».

وقال نازح آخر، إن «الأطفال لم يحصلوا على مأوى وينامون في العراء منذ ثلاثة أسابيع، ولم يأكلوا سوى ما حصلوا عليه من أهالي القرية».

وطالب النازحون بضرورة الاسراع بتقديم المساعدات للأسر المنكوبة بالحرب والنزوح.

وحمل السكان المحليون الحكومة الشرعية والسلطة المحلية في محافظة تعز، مسؤولية سلامة جميع النازحين في الشمايتين، وسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة والقيام بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم.

 
رابط مختصر